دعاء الخوف.. دعاء الخوف والقلق والوسواس

دعاء الخوف.. دعاء الخوف والقلق والوسواس

دعاء الخوف هو أول وسيلة دفاع يلجأ إليها كل مسلم عندما تجتاح مخاوف الدنيا قلبه ولا يستطيع الصبر عليها ولا يجد مفرا منها يعرف لغته، وفي كل موقف عندما فهو يتوسل إلى ربه، ويتوسل إليه في الضعف والانكسار.

صلاة خائفة

ليس هناك إنسان على وجه الخليقة لا يعرف معنى الخوف، وأن يحبس القلب شعور خفي لا يستطيع أحد وصفه يجعله في حيرة وتشتت، وذلك قبل أن يرمي هذا الخوف على أبواب الجنة. ربه بالدعاء كما يلي:

  • إلهي إليك فوضت أمري وكشفت ضعفي، وليس لي رب غيرك ينصرني وينقذني.
  • ربي لا تكلني إلى نفسي طرفة عين يا كريم.
  • اللهم إني أسألك أن تقوي قلبي وتدلني على الخير
  • يا رب لا تربكني، يا الله لا تتركني لنفسي.
  • اللهم إني أسألك أن ترزقني خير الأمور وأحسنها.
  • اللهم إني أشكو إليك ضعف قوتي وهولي، وأعوذ بك من شر نفسي والناس، وأدعوك أن لا أشقى بدعائك ربي.
  • أسألك يا الله أن تستجيب دعائي، وأن تعصمني مما يخافه قلبي، وأن تصرف عني كل شيء أو كل من يريد أن يؤذيني أو يؤذيني، لا يعلمه إلا أنت.

دعاء للخوف والقلق والوسواس

هناك أشياء كثيرة يمكن أن ينطقها أي لسان يشعر صاحبه أنه لم يعد قادراً على تحمل الخوف والقلق، إضافة إلى كمية الوسواس التي تتجاوز هذا الحد، ونذكر منها ما يلي:

  • يا ذا الجلال والإكرام أستغيث برحمتك التي لم يستغيث بها أحد من خلقك إلا حفظته من الخداع والمكر وجميع المخاوف، أغثني ونجني من القوم الظالمين.
  • إلهي إني ظلمت نفسي كثيراً فاغفر لي، ولا تملكني على نفسي ولا تكلني إليها، ولا تسلطني عليّ ظالماً، ولا تكلني إلى عبادك.
  • اللهمّ عندما استودعك قلبي فاجعله آمنًا مطمئنًا، ولا تجعله خائفًا، بلا استقرار ولا أمان.

نداء خوفا من الكارثة

ومن الممكن أن ينتاب الإنسان شعور بالتنبؤ بأن مصيبة ستحل به أو بأحد أحبائه، حتى لو لم يكن لديه دليل، وإذا لم يواجهها بالدعاء، سيضل ويهلك. ومن هذه الطلبات ما يلي:

  • يا عزيز يا قوي يا ذا العرش المجيد أسألك يا من لا يخيبك اصرف عني شر ما قضيت وأصلح ما جاء.
  • يا أرحم الراحمين إني أعوذ بك من شرور الدنيا ونكبات القضاء فاحفظني يا حفيظ.
  • يا رب العالمين الذي بيده ملكوت السماوات والأرض ولا يقدر عليه أحد، أسألك أن تطمئن قلبي، وتزيل الخوف عنه، وتحفظه من شر كوارث الدنيا. سواء كانت ظاهرة أو مخفية.
  • يا رب العالمين، أسألك باسمك الأعظم أن لا تجعل مصيبتي في ديني الذي هو عصمة أمري، ولا تجعل مصيبتي في دنياي التي هي وجودي، ولا تجعل مصيبتي في ديني الذي هو وجودي وشر لي في آخرتي، وهو أجلي، وأن يجعل الحياة زيادة لي في كل خير، والموت نجاة لي من كل شر.

دعاء الخوف من المستقبل

والآن، وإلى الأبد، سيبقى الخوف من المستقبل هو الوحش الذي يهجم على كل إنسان لا يعرف ما ينتظره خلف الأبواب التي يطرقها، إلا الذي يتسلح بما يلي:

  • اللهم إني استودعتك مستقبلي وكل ما هو قادم، فاجعله جالبا لكل الخير كما وعدتك رب كريم.
  • اللهم إني أسألك أن تنير بصيرتي، وأن تختار لي ولا تخيرني، وأن تدير لي أمري بعلمك يا عليم.
  • اللهم احفظ قلبي من كل شر قادم لا أعلمه.

ودعاء الخوف يجب أن يعرفه جميع المسلمين، ويجب أن يتلى على ألسنتهم، مع اليقين بأن ربهم وحده هو القادر على تحويل مخاوفهم إلى طمأنينة، وتجولهم إلى بصيرة، وضعفهم إلى قوة لا يعرفونها. لا تفعل. أعرف من أين أو كيف يزحف في قلوبهم قبل أجسادهم.