حكم مداعبة النفس دون إنزال للعزباء

حكم مداعبة النفس دون إنزال للعزباء

ما حكم مداعبة النفس بدون إنزال للمرأة الواحدة؟ هل تمسيد المرأة على نفسها يبطل الصلاة؟ تعتبر هذه التحقيقات من أكثر الأسئلة الحساسة التي يرغب عدد كبير من النساء المتعاملات مع هذه الأمور في معرفتها، ومن ثم التعرف على الأحكام الشرعية الواسعة، خاصة عندما تتجه تلك الأحكام إلى ما يتعلق بالصلاة، ونتيجة لذلك فتبين هل مداعبة المرأة لنفسها حرام أم حلال.

تحديد الاستمناء بدون إنزال بالنسبة لامرأة واحدة

هناك العديد من المسائل الشرعية التي تحتاج إلى توضيح، حتى لو كانت حساسة إلى حد ما، ولكن المعرفة أهم من الجهل، لأنها تمس جوانب كثيرة من دين المرأة، بما في ذلك الاعتناء بنفسها دون إنزال لامرأة واحدة، وهو أمر لا يجوز. ، كما أثبت العلماء.

وقد نص عدد من أهل العلم على أن مداعبة المرأة هي في حد ذاتها استمناء غير صحيح، حتى لو لم يكن هناك إنزال.

هل تمسيد المرأة على نفسها يبطل الصلاة؟

وللتعرف على مداعبة المرأة لنفسها ولو بدون إنزال، وكما بينا أنها من الأفعال المحظورة، لا بد من التطرق إلى ما إذا كانت هذه المداعبة تعتبر من مبطلات الصلاة أم لا. والجواب هو لا.

وإن كانت هناك أفعال كثيرة ترتكبها المرأة المسلمة، إلا أنها لا تبطل صلاتها، ويرجع ذلك أساسًا إلى أن مبطلات الصلاة محددة، مثل: عدم الوضوء، أو التكلم أثناء الصلاة بغير ما تقتضيه الصلاة. الصلاة، الخ.

هل المرأة التي تبطل نفسها تبطل الصيام؟

وننتقل إلى جانب آخر يهم كل امرأة مسلمة تشتغل بنفسها، وهو أمر مهم جداً ويمكن أن يؤدي إلى ارتكاب كبيرة من الكبائر، وهو هل هذا البيض يفسد الصيام أم لا، وهنا يجب أن ننظر لأن الجواب يختلف وفقا لنتيجة ذلك البيض.

وإذا كانت المرأة صائمة بالفعل ولعقت نفسها مما أدى إلى إنزال المني، فهذا يعني أن صومها باطل.

أما إذا أدت المداعبة إلى إنزال السائل المنوي دون المني؛ فالصوم صحيح، ولا يجب عليها إعادته إذا كان واجباً، إلا أنه لا يجوز لها فعل ذلك وهي صائمة.

هل يجوز فرك المهبل لامرأة واحدة؟

ومن الأقوال التي تساءلت عنها الكثير من النساء، والتي أوضحها العلماء بدورهم، هي فرك المهبل للمرأة العزباء، والذي ينظم كنوع من الاستمناء أو محاولة الاستمناء التي تقوم بها الفتاة، و ولذلك فهو من الأفعال المحرمة التي يجب عليهم التوقف عن فعلها.

قرار بشأن الاستمناء للنساء

بعد أن عرضنا أبرز الأحكام الشرعية التي تدور حول مداعبة المرأة ثم منع القذف من عدمه وتأثيرها على الشعائر الدينية من صلاة وصيام، يريد الكثير من الناس معرفة الأدلة الشرعية، وهي ما يلي:

{والذين هم فروجهم حافظون إلا على أزواجهم أو ما لهم أيمانهم فلا جناح عليهم ومن ابتغى فأولئك هم الأدونون}. [المؤمنون: 5 – 7].

وقد فسر العلماء أن تفسير الآية ينطبق على الأفعال التي يقوم بها المسلم أو المرأة المسلمة لإشباع رغبتهما خارج إطار العلاقة الزوجية، خاصة وأن هذه التصرفات -مثل العادة السرية- يمكن أن تؤدي إلى مصائب كبيرة للفتاة، مثل كفقدان عذريتها، أو إصابتها بالأمراض، ونحو ذلك.

ومعرفة حكم المداعبة للمرأة العزباء دون إنزال أمر في غاية الأهمية يجب أن تعرفه كل امرأة تقوم بهذا الفعل، من خلال قراءة جميع الأحكام الشرعية المذكورة والالتزام بها.