هل التصبيع حرام؟ هل التصبيع حرام ام عيب؟

هل الاصبع حرام؟ هل الإصبع حرام أم عيب؟ ورغم أن هذه الأسئلة تعتبر حساسة إلى حد ما، إلا أن معرفة إجاباتها ومعرفة الحكم الشرعي وراءها أمر ضروري لكل مسلم، خاصة إذا قام بهذا الفعل. حيث أن هذا الفعل شائع بين كثير من المتزوجين؛ ولذلك سنكشف تفاصيلها من خلال كما سنبين هل أطراف الأصابع تبطل الصيام أم لا.

هل الاصبع حرام؟

هناك العديد من المسائل القانونية المتعلقة بالعلاقة الزوجية بشكل خاص والتي يجب الإلمام بها، والتي نذكر منها بشكل خاص ما يعرف بلبس الملابس المغايرة. أي أن الرجل يضع إصبعه في دبر زوجته لزيادة المتعة وأشياء أخرى. وهنا نوضح الرد على الحكم الشرعي لهذا الفعل. وهذا لأنه غير مسموح به.

وقد بين أهل العلم أن هذا العمل مكروه للغاية ولا يجوز. لما يسببه من أضرار على المستوى الجسدي والنفسي، وكذلك تأثيره على حسن سير العلاقة الزوجية وسيرها الطبيعي.

سبب تحريم تشبيك الأصابع

وفي سياق التعرف على الحكم الشرعي للشبيكة، ذكرنا أن العلماء قد فسروا هذا الحكم بقولهم إنه يؤدي إلى مفاسد كثيرة على جميع المستويات بين الزوجين، سنتناول بعضها من خلال النقاط التالية:

  • ويكون الإصبع في مكان النجاسة وهو الفرج مما يؤدي إلى أمراض للرجل ومشاكل جسدية للمرأة.
  • والتعود على فعل الأصابع يمكن أن يتطور إلى فعل محرم شرعا، وهو الجماع في الشرج.
  • وهذا الفعل مخالف للفطرة التي خلق الله بها جميع عباده من رجال ونساء، مما جعلهم يلجأون إلى أفعال تشبه أفعال الحيوانات.

قرار إدخال إصبع الرجل في المهبل

ومن أهم المسائل التي ركز عليها العلماء في بيان حكمها الشرعي هو حكم إصبع المرأة في مهبلها. وأوضحوا أن هذا الفعل غير مسموح به لأنه يخالف الفطرة السليمة، بالإضافة إلى أنه يمكن أن يسبب الكثير من الأضرار التي تكون لها عواقب غير عادية على المرأة، ولذلك يجب التوقف عنه، وهي الأسباب أيضا المطالبة بأن يتم ذلك.

هل الاصبع يفسد الصيام؟

وفي سياق عرض الحكم الشرعي لفعل التلبس، تجدر الإشارة إلى بعض الأحكام المتعلقة به، وهي هل يفسد الصيام أم لا. وهنا لا بد من التطرق إلى عدة جوانب لمعرفة الحكم الجيد.

إذا حدث هذا الفعل في نهار الصيام وأدى إلى إنزال المني فإنه يفسد الصوم ويجب عليهما القضاء، أما إذا حدث في وقت الإفطار أي قبل الصباح. الأذان فلا يبطل الصوم، مع العلم أن حكم التشبيك يبقى كما هو إذا منع.

لقد عرفنا حتى الآن هل لعق الأصابع حرام؟ وقد بينا أن هذا الفعل يدخل في قائمة المنكرات في الدين، وأنه لا يجوز بحال من الأحوال دفع الضرر الناتج عنه عن الرجل أو المرأة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *