لن يتنازل.. إداري الاتحاد يعترف بالمبلغ الذي طلبه جاياردو للرحيل

لن يتنازل.. إداري الاتحاد يعترف بالمبلغ الذي طلبه جاياردو للرحيل

اعترفت إدارة نادي الاتحاد بوقوعها في مأزق شديد عقب القرار الجديد الذي اتخذته بشأن مصير المدرب الأرجنتيني مارسيلو جاياردو، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي.

أكدت عدة تقارير إعلامية أن الإدارة قد حسمت أمرها بإقالة جاياردو، وقامت بإخطاره رسمياً، جراء النتائج الغير مرضية التي سجلها الفريق تحت قيادته، خلفًا للبرتغالي نونو سانتو.

كان الاتحاد قد أعلن سابقاً عن تعاقده مع جاياردو بديلًا لنونو سانتو، الذي واجه أزمات مع كريم بنزيما، مهاجم الفريق، إلى جانب تراجع النتائج منذ انطلاق الموسم.

تم التعاقد مع جاياردو في 18 نوفمبر 2023 بعقد يستمر حتى 14 مايو 2024.

لم ينجح جاياردو في الحفاظ على الإنجازات التي حققها سانتو مع الاتحاد، حيث فشل في الفوز بلقبي الدوري المحترفين وكأس السوبر السعودي.

من جهة أخرى فقد أعلن مصدر إداري من الاتحاد عن تعرض النادي لتهديد بشرط جزائي ضخم في عقد المدرب مارسيلو جاياردو، والذي يبلغ 22 مليون يورو.

وأشار إلى أنه الاتحاد لم يصل إلى أي اتفاق مع جاياردو لتسوية الموقف ماليًا بشأن هذا الشرط، كما شدد على أن جاياردو يصر على عدم التنازل عن أي جزء من الشرط الجزائي، حتى ولو يورو واحد.