دعاء يوم التروية مكتوب مستحب من الكتاب والسنة وفضل الصوم في اليوم الثامن من ذو الحجة

يستحب للمسلم الدعاء في أي وقت، ودعاء يوم التروية مكتوب يكون من الأدعية المستحبة، حيث يدخل هذا اليوم ضمن ألليال العشر التي يستحب فيها الأعمال الصالحة، والتي يكون منها الصوم وقراءة القران الكريم، بالإضافة إلى أداء الصدقات والتقرب إلى الله عز وجل بالسنن والنوافل، كما يفضل في هذه الأيام المباركة الاستغفار والتضرع إلى الله تعالى بطلب الرحمة والمغفرة والفوز بالجنة.

دعاء يوم التروية مكتوب

يمكن للمسلم الدعاء بأي شي يكون فيه الخير وتحقيق الصالح العام، حيث لا يجب الدعاء بمعصية الرحمن أو بإصابة الشخص بمكروه، والدعاء في هذا الصدد يعتبر من العبادات المستحبة التي يجب على المسلم فعلها في أي وقت، والإكثار منها في الأيام المستحب فيها الدعاء والذي يكون منها العشر الأوائل من شهر ذو الحجة من كل عام، ويأتي مكتوب من الكتاب والسنة من اجمل ألادغيه التي يمكن أن تقال في هذا اليوم الفضيل.

 اللهم نسألك في يوم التروية أن تروي أعيننا بفرح الحياة وغيث السعادة، اللهم اجعل لنا من خيرك أوفر حظ، وارزقنا الرضا والقناعة. اللهم لا تخرجني من يوم التروية إلا وقد أصلحت حالي، وقويت إيماني، وأسعدت حياتي، وحققت ما في بالي، يا رب إنك على كل شيء قدير. اللّهمّ في يوم التروية أروي قلوبنا بحبّك وحبّ نبيّك المصطفى محمّد صلّى الله عليه وسلّم، وأرونا من يده الشريفة الطاهرة شربة لا نظمأ بعدها أبدًا.اللَّهمَّ إنِّي أسألُكَ في يوم التروية منَ الخيرِ كلِّهِ عاجلِهِ وآجلِهِ ما علمتُ منهُ وما لم أعلمْ وأعوذُ بكَ منَ الشَّرِّ كلِّهِ عاجلِهِ وآجلِهِ ما علمتُ منهُ وما لم أعلمْ.

فضل الدعاء وكيف يجب أن يكون

الدعاء لله تعالى من العبادات المنسية عند الكثير، إذ انه يعمل على رضاء العبد والرب في نفس ذات الوقت، إذ يمكن على ارجح الأقوال أن يغير الدعاء القدر، وذلك إذا ما قد قيل بحسب أداب الدعاء التي أوضحتها للمسلمين في كل مكان السنة المشرفة والأحاديث النبوية والتي يكون منها:

  • أن يبدأ الدعاء بذكر الله تعالى في أي اسم من أسماء الله الحسني.
  • الصلاة على النبي محمد صل الله عليه وسلم.
  • ومن ثم الوضوء الذي يعد من أعمال الدعاء المستحبة ويجب أن يكون المسلم الداعي طاهرا عند الدعاء.
  • التضرع والخشوع إلى الله تعالى وقت الدعاء.
  • استقبال القبلة أيضا من سنن الدعاء.
  • ومن ثم كون الدعاء في الأوقات المستحب فيها الدعاء مثل وشهر رمضان.

اليوم الثامن من ذي الحجة

يعتبر اليوم الثامن من ذو الحجة من الأيام المباركة التي يشهدها الشهر، إذ يقوم الحاج في يوم التروية بالإحرام في مني والبدء في أول مناسك الحج والتلبية التي شرعها الله تعالى وجاءت في السنة المطهرة، والتي تكون بصيغة لبيك اللهم لبيك، والتي يجب على المسلم الحاج الإكثار منها في هذا اليوم العظيم والذي يسبق يوم وقوف الحجاج في جبل عرفات.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *