العراق .. رئيس مجلس النواب يبحث مع سفراء الاتحاد الأوروبى تعزيز التعاون

أكد رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، الأحد، حرص المجلس على تعزيز العلاقات بين العراق ودول العالم.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس مجلس النواب العراقي في بيان صحفي، أن “رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي استقبل اليوم عددا من سفراء وممثلي البعثات الدبلوماسية للاتحاد الأوروبي”، مبينا وأن “اللقاء تناول العلاقات بين العراق ودول الاتحاد الأوروبي، وسبل تحسين التعاون”. في عدد من المجالات، منها تلك المتعلقة بالاقتصاد والاستثمار وحقوق الإنسان.

وأضاف: “جرى خلال اللقاء بحث الأوضاع السياسية الدولية في المنطقة، بالإضافة إلى عدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك”.

وأكد رئيس مجلس النواب العراقي، خلال اللقاء، أن “مجلس النواب حريص على تعزيز أواصر العلاقات والتعاون بين العراق وأصدقائه في العالم، ودعمه للحكومة في هذا الصدد”.

من جانبهم، أشاد السفراء بـ”العلاقات الإيجابية بين العراق ودول الاتحاد الأوروبي”، وأعربوا عن “دعم بلادهم المستمر للعراق في كافة المجالات لتحقيق أمنه واستقراره”.

من جهة أخرى، أكدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، الأحد، أن قرعة أرقام المرشحين ستكون علنية، مبينة أن الاستعدادات لا تزال مستمرة لإجراء الانتخابات في موعدها المحدد.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، جومانا الغلاي، لوكالة الأنباء العراقية، إن “مجلس المفوضين أقر العديد من الأنظمة والتعليمات والإجراءات الخاصة بالعملية الانتخابية، بما في ذلك الأنظمة والإجراءات الخاصة بمرحلة تحسين عملية الانتخابات”. سجل الناخبين، وتعليمات تسجيل الأحزاب والتحالفات والمرشحين، ونظام الدعاية الانتخابية، ونظام الشكاوى». والطعون، إضافة إلى موافقة العديد من الأنظمة الفنية والقانونية التي تشارك في العملية الانتخابية”.

وأكدت: أن “العمل لا يزال جارياً على إجراء الانتخابات في موعدها المحدد، الموافق 18 كانون الأول/ديسمبر من العام الجاري”.

وأشارت إلى: أن “قرعة أرقام المرشحين ستكون علنية، وسيكون المرشحون والتحالفات والأحزاب ورؤسائهم وكل ما يتعلق بعملية القرعة حاضرين، لذلك يعتبر قرعة علنية”.

حددت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات موعد سحب أرقام مرشحي التحالفات والأحزاب السياسية والمرشحين الأفراد لانتخابات مجالس المحافظات يوم الأربعاء المقبل 13 أيلول/سبتمبر.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *