الخريف يفرض شروطه على الميدان الأوكراني.. الوقت ينفد

لم يعد يفصلنا سوى أسابيع قليلة عن قدوم فصل الخريف للجيش الأوكراني، إذ يتغير الوضع على الأرض ويفرض الطقس وسائل وتكتيكات القتال.

وحدد الخبير العسكري الروسي فلاديمير روزين، بحسب وكالة سبوتنيك الروسية، المدة الزمنية لاستمرار الهجوم الأوكراني، وعزا ذلك إلى عوامل ستعيق تقدم القوات الأوكرانية، رغم تسليحها بمعدات غربية.

وأعلن أنه “لم يتبق أمام الجيش الأوكراني أكثر من 5 إلى 6 أسابيع لمواصلة الهجوم”.

وكان رئيس اللجنة العسكرية لحلف شمال الأطلسي، الأدميرال روب باور، قد أشار في وقت سابق إلى أن التقدم البطيء الذي أحرزته أوكرانيا في الهجوم المضاد لا يرجع إلى نقص الذخيرة، بل إلى الوضع الصعب في ساحة المعركة، بما في ذلك حقول الألغام.

واعترف رئيس اللجنة العسكرية لحلف شمال الأطلسي بأن طلبات أوكرانيا من الأسلحة والذخائر، وكذلك حجم المنتجات الدفاعية المستخدمة في أوكرانيا، تتجاوز قدرات الحلف.

لكن مع حديث الحلفاء عن التقدم البطيء لهجوم الربيع، والذي كان أقل من المأمول، تكثف أوكرانيا هجومها على باخموت، وهي المدينة التي لا تمثل أهمية استراتيجية، رغم أن لها قيمة رمزية إذا تمكنت كييف من السيطرة عليها. الخريف في وقت سابق.

وكان هناك قتال مرير حول بخموت قبل أن تسيطر روسيا عليها في مايو/أيار الماضي، ومن الممكن أن تؤدي استعادتها إلى رفع معنويات الجيش الأوكراني، الذي يتعثر في مواجهة قوة الدفاعات الروسية.

قال ضابط المخابرات الأمريكية السابق، سكوت ريتر، إن القوات الأوكرانية استنفدت كل قوتها. ليس لديهم جنود ولا دبابات ولا عربات مشاة قتالية، ولا يوجد شيء آخر.

وأضاف: “لقد ألقوا للتو في المعركة آخر ثلاثة ألوية استراتيجية تحتفظ بها هيئة الأركان العامة الأوكرانية في الاحتياط… هل تعرف أين توجد هذه الألوية الثلاثة الآن؟ سيتم تدميرها على الفور، ولم تتقدم حتى إلى أي مكان”. ”

وأوضح الخبير العسكري الروسي أن هناك حوالي 6 أسابيع متبقية للهجوم الأوكراني بسبب العوامل الجوية التي قد تعيق العملية الهجومية وتقدم القوات الأوكرانية، قائلا: “في شهر أكتوبر ستهطل أمطار ستتساقط إعاقة الحركة. خارج حدود الطرق السريعة.”

وأشار إلى أن التكنولوجيا الغربية لا تستطيع تحمل هذه الأعباء، مستشهدا بفشل القوات الأوكرانية في عبور حقول الألغام، خاصة الأسلحة ذات العجلات، إضافة إلى عدم حدوث معارك عنيفة في الخريف والربيع الماضيين والربيع الحالي.

ومع اقتراب فصل الخريف وصعوبة تنفيذ العمليات العسكرية، وصف الخبير العسكري الروسي رومان ناسنوف التكتيكات التي ستلجأ إليها القوات الأوكرانية. وقال: إن “القوات الأوكرانية ستكثف استخدام الطائرات بدون طيار وستلجأ إلى القصف المدفعي”، بحسب ما نقلت سبوتنيك.

aXA6IDJhMDI6NDc4MDoxMTo6NGYg M&M Island IN

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *