“ازاي تعرف الحديث الصحيح عشان متنسبش اي كلام للرسول؟” شروط الحديث الصحيح.. ما هي شروط الحديث الصحيح الخمسة؟ شروط الحديث الصحيح عند الفقهاء.. تعريف الحديث الصحيح لغة واصطلاحاً.. الفرق بين الحديث الصحيح والحسن

“كيف تعرف الحديث الصحيح حتى لا تنسب الكلام إلى الرسول؟” ما هي شروط الحديث الصحيح؟ ما هي الشروط الخمسة لصحيح الحديث؟ وهذه الأمور تأتي من الضرورة الشرعية التي يجب على كل مسلم أن يعيها حتى لا يقع في براثن الفتن وربما يأثم بنسبة كلمة إلى رسول الله لم يقلها. ولذلك نشارك في شروط الحديث الصحيح عند الفقهاء، حيث نوضح تعريف الحديث الصحيح لغويا واصطلاحيا والفرق بين الحديث الصحيح والحسن.

“كيف تعرف الحديث الصحيح حتى لا تنسب الكلام إلى الرسول؟”

إن الدين الإسلامي الصحيح مليء بالوصايا والنواهي والأحكام التي يجب على كل مسلم معرفتها والالتزام بها. وذلك لما فيه من الثواب والعقاب، بل لأنه هو الذي يحكم علاقته بربه، ويحدد مدى التزامه واستسلامه لما أمر به، واجتناب ما نهى عنه.

ونتيجة لذلك فإن جميع الضوابط الشرعية المذكورة أعلاه لا بد أن يكون لها مصدر، أو بالأحرى مرجع موثوق، ومن المؤكد أن كتاب الله العزيز “القرآن الكريم” هو المرجع الأول للمسلمين.

بالإضافة إلى الأحاديث النبوية الشريفة الواردة عن المختار صلى الله عليه وسلم، والتي يجب التحقق من صحتها لأن الاتجاه المتبع هو الصحيح، وهذا ما سنوضحه بشيء من التفصيل من خلال الفقرات التالية.

شروط الحديث الصحيح.. ما هي شروط الحديث الصحيح الخمسة؟

وفي سياق تسليط الضوء على الأحاديث النبوية الشريفة التي ذكرنا صحتها، نذكر أن العلماء يوضحون شروط الحديث الصحيح الذي على أساسه يعرف صحة الحديث من عدمه، والتي يمكن تلخيصها في 5 الشروط التي نسميها على النحو التالي:

  • صلاح الرواة: أي أن يكون راوي الحديث مسلماً عادلاً عاقلاً معروفاً بالورع، ولا يجوز أخذ الحديث عن كافر أو مبتدع أو فاسق أو فاسق.
  • مراقبة الراوي: أي أن نص الحديث ثابت حسب الراوي الذي يرويه.
  • ربط الإسناد: أي أن الحديث نقل عن الرسول، ثم الصحابي، فالصحبي الذي يليه، وهكذا حتى وصل إلينا.
  • غير العلة: يعني ألا يتضمن نص الحديث لفظاً أو حكماً يخالف الشرع، مثلاً حلال ما حرم الله في كتابه ونحو ذلك.
  • لا شذوذ: أي أن النص الذي رواه راوٍ لا يختلف عن راوٍ آخر، بل يعتبر أرجح منه.

تعريف الحديث الصحيح لغة واصطلاحاً

وبعد أن عرفنا ما هي شروط الحديث الصحيح الخمسة، سنتناول تعريف الحديث الصحيح لغةً واصطلاحاً. والحديث الصحيح لغةً هو الحديث الذي لا لبس فيه ويتخذه المسلمون مرجعاً، أما اصطلاحاً فهو الحديث الذي تتوفر فيه الشروط الخمسة المذكورة أعلاه.

الفرق بين الحديث الصحيح والحسن

ولبيان شروط صحة الحديث النبوي لا بد من توضيح الفرق بين الحديث الصحيح والحديث الجيد. وأوضح العلماء بشكل مبسط أن الحديث الصحيح هو الذي تتوفر فيه الشروط الخمسة التي تم تحديدها لإثبات الصحة.

في حين أن الحديث الجيد هو الذي تتوفر فيه أربعة شروط فقط من أصل خمسة؛ وأما الشرط الذي يسقط بينهم، فهو ضبط الرواة، أي أنه لا بد من وجود أكثر من رواية تخرج ولو قليلا عن النص لنفس مضمون الحديث.

وإلى هذا الحد وضحنا: “كيف تعرف الحديث الصحيح حتى لا تنسب كلاماً إلى الرسول؟” وذلك بالتعرف على شروط الحديث الصحيح. وعلى العموم فإن الاجتهاد في هذا الأمر من الأمور المستحبة، لكن الرجوع إلى أهل العلم الثقات هو الأفضل لعامة الناس.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *